الطبيعة في جورجيامعلومات عن جورجيا

المناخ في جورجيا

المناخ في جورجيا وجميع ضواحيها

جورجيا 

على الرّغم من صغر مساحة دولة جورجيا إلا أنّها تقع تحت تأثير تنوّع مناخي طوال العام، ويمكن تقسيم جورجيا من حيث المناخ إلى منطقتين مناخيّتين رئيسيّتين هما المنطقة الغربية، والمنطقة الشرقيّة من البلاد، وتلعب سلسة جبار القوقاز الكبرى دورًا كبيرًا كمصدّ طبيعي في تعديل مناخها، إذ تقف سدًّا منيعًا أمام الكتل الهوائيّة الباردة التي تأتي جورجيا من الشّمال من روسيا، بينما سلسلة جبار القوقاز الصّغرى التي تقع إلى الجنوب من جورجيا، فإنّها تقوم بحمايتها من تأثير الكتل الهوائيّة الحارّة والجافّة التي تصلها من الجنوب. ويميل هطول الأمطار في جورجيا إلى التّساوي على مدار فصول السّنة، مع ازدياد غزارتها في فصل الخريف على وجه التحديد، لوقوع جزء كبير من غرب جورجيا ضمن الهامش الشّمالي من المنطقة الرّطبة شبه المداريّة، إذ يبلغ معدّل هطول الأمطار ما بين 1000 إلى 4000 ملم، بينما في الصّيف يتميّز المناخ في غرب جورجيا بالصّيفي الرّطب المعتدل، وشديد البرودة شتاءً، بينما المناطق الشرقيّة من جورجيا تتميّز بمناخ متقلّب شبه استوائي رطب إلى قارّي متجمّد، إذ تتأثّر الأجزاء الشرقيّة من جورجيا بالكتل الهوائية الجافّة التي تأتيها من آسيا الوسطى وبحر قزوين من الشّرق، وكذلك تتأثّر بالكتل الهوائيّة الرّطبة التي تأتيها غربًا من البحر الأسود، وتفصل سلاسل ليخي وميسخيتي الجبلية، التي تفصل الشّق الغربي عن الشّق الشّرقي من البلاد، وتحول دون دخول الكتل الهوائيّة الرّطبة في منطقة البحر الأسود. ومن الجدير بالذّكر هنا أنّ المناطق التي تقع فوق سطح البحر بمعدّل 2000 متر أو 6562 قدمًا فإنّها تتميّز بالصّقيع والانجماد حتى في فصل الصّيف، وأغلب هذه المناطق تتركّز في المنطقة الشرقيّة، إلى جانب أنّ الأمطار في عموم جورجيا تتركّز في فصلي الرّبيع والخريف أكثر من فصل الشّتاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق