الطبيعة في جورجياوجهات سياحية في جورجيا

ميستيا 

ميستيا عاصمة سفانيتي

ميستيا

هي العاصمة الإقليمية لسفانيتي في جورجيا، وهي مدينة صغيرة تمتلك مقومات المدن السياحية الكبرى، حتى باتت في الأونة الأخيرة وجهة سياحية بامتياز، بفضل ما تتمتع به من معالم طبيعية وأماكن ترفيهية مذهلة ترضي كافة أذواق السائحين على مدار العام..فإن كنت تبحث عن فرصة للاستمتاع بأجمل الأجواء الصيفية وقضاء عطلة تزلج في فصل الشتاء، فلتكن ميستيا هي وجهتك المقبلة..

السياحة في ميستيا

ميستيا

تقع مدينة ميستيا على المنحدر الجنوبي لجبال القوقاز على بعد 128 كم إلى الشمال الشرقي من زوغديدي على ارتفاع 1500 متر، وهناك تعيش مجموعة عرقية خاصة لايزالون يحافظون على ثقافتهم وتقاليدهم وعاداتهم، فضلا عن تراثهم الثقافي الذي يعود إلى 4000 سنة!

تقع ميستيا على ارتفاع 1500 متر (4921 قدم) فوق مستوى سطح البحر ، وهي مكان رائع لبدء استكشاف المنطقة. من هنا ، يمكنك المشي إلى الأنهار الجليدية، والتعرف على ثقافة السافان في المتحف التاريخي المميز، وتجربة الأطباق المحلية، والتزلج في أحد منتجعات التزلج في جورجيا.

وكما تشتهر سفانيتي أيضًا بهندستها المعمارية الأصلية وتسمى “بلد الألف برج”، فلا تزال ميستيا تحتوي أيضا على عشرات المنازل الحجرية من القرون الوسطى مع أبراج المراقبة والأبراج المأهولة بالسكان والتي كانت تستخدم لحماية الأودية والكنائس، حتى انه تم إدراج العمارة الفريدة من العصور الوسطى في ميستيا في قائمة التراث العالمي لليونسكو.

ميستيا هي القلب والمركز الثقافي لشعب سفانيتي، فلها تقاليدها الخاصة ، والهندسة المعمارية غير العادية ، والمطبخ ، واللغة التي تميزها عن الجورجية الرسمية، حتى تحولت في الأونة الأخيرة إلى وجهة سياحية رئيسية، حيث يتم تجديدها وتطوير البنية التحتية. وبفضل المطار الذي أعيد بناؤه ، أصبحت هذه البلدة القديمة في متناول الجميع على مدار العام، فلم يعد يقصدها السائحين في الموسم الدافئ فحسب، حيث يمكن للمرء التسلق إلى الجبال الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الجبلية الرائعة والعمارة الاستثنائية في جميع الفصول ، فضلا عن الاستمتاع بمنتجعات التزلج في فصل الشتاء كذلك.

كمل أن الرياح الدافئة الرطبة التي تتدفق من البحر الأسود القريب، تجعل المناخ معتدل صيفًا وشتاء بشكل مدهش، وفي المرتفعات تغطي المنحدرات الجبلية أشجار الصنوبر، ولكن بغض النظر عن الجمال الطبيعي المذهل، فإن الثروة الحقيقية للمنطقة هي ثقافة شعبها السافان مع لغتهم الخاصة، وتقاليدهم القديمة.

على الرغم من صغر حجمها، كانت المدينة دائمًا مركزًا مهمًا للثقافة الجورجية لمئات السنين، مع المأكولات اللذيذة ، وأبراج السفان الفريدة من نوعها والمناظر الطبيعية التي لاتصدق.

كيفية الوصول الى هناك؟

ميستيا هي هذه البلدة الصغيرة الجميلة في منطقة سفانيتي العليا، والتي تتيح لك تجربة الاستمتاع بنفس المشهد المذهل الذي تجده في جبال سويسرا ونيوزيلندا بأسعار معقولة ما بين جبال القوقاز الرائعة.

عن طريق الجو : الرحلات الجوية من تبليسي إلى ميستيا عبر شركة الطيران الجورجية إير الخدمة ثلاث مرات في الأسبوع، في أيام الاثنين والأربعاء والجمعة.

بالقطار : من تبليسي إلى زوغديدي بواسطة القطار الليلي، ثم استقلال حافلة صغيرة من محطة قطار زوغديدي إلى ميستيا في رحلة تستغرق 3-4 ساعات.

بالحافلة : من محطة الحافلات في تبيلسي يمكنك الوصول إلى ميستيا.

بالسيارة : تم فتح طريق سريع جديد من زوغديدي إلى ميستيا.

ومع مشاهدها الرائعة من الجبال والوديان والأنهار الجليدية والغابات والقرى المحصنة في العصور الوسطى، تستحق مدينة ميستيا الزيارة والاكتشاف.

أجمل الأماكن السياحية في ميستيا

متحف مايكل خيرجياني Khergiani Michael

ميخائيل خيرجياني (1932-1969) كان شخصا رياضيًا مميزًا ومتسلقًا في مدينة ميستيا وفاز بسبعة ميداليات ذهبية في بطولة اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية في تسلق الصخور وتسلق الجبال.

وتضم مدينة ميستيا متحف خاص به يعرض تذكاراته المختلفة، بما في ذلك معدات التسلق ، والصور ، والملابس ، والجوائز ، إلى جانب العديد من السجلات الموسيقية لمغني وكاتب أغاني روسي شهير، وهو فلاديمير فيسوتسوتي الذي كرس أغنية إلى هذا المتسلق الألباني.

جبل تشلادي الجليدي

إذا لم تكن من المعجبين بالمشي لمسافات طويلة والتخييم ، ولكنك تفضل رحلة نهارية صغيرة؛ فقم بزيارة إلى جبل تشلادي الجليدي الذي يقع على المنحدرات الجنوبية لجبال القوقاز ، ويبلغ ارتفاعه 1.850 متراً (6،069 قدم) فوق مستوى سطح البحر ، وهو الوحيد الذي يمتد إلى منطقة الغابات، لتستمتع بزيارة لن تنساها ذاكرتك.

جبل زورولدي

يعتبر جبل زورولدي في سفانيتي موطناً لأعلى مطعم وفندق في سفانيتي، ويوفر إطلالات خلابة على جبل تيتنولدي وسلسلة جبال القوقاز. للوصول إلى هناك، عليك القيادة نحو هاتسفالي، على بعد حوالي 8 كم من ميستيتا، ثم صعود طريق جبلي بطول 1.5 كيلومتر، لتكن أمام عالم جميل من الاستمتاع والترفيه.

تنزه بين أجمل البحيرات

جورجيا هي موطن لبعض البحيرات الرائعة ، ويقع بعضا منها في محيط ميستيا عند قاعدة جبل أوشبا، على ارتفاع 2200 متر فوق مستوى سطح البحر وتوفر إطلالات خلابة على المنطقة المحيطة.

رحلة ليوم واحد إلى أعلى مستوطنة في أوروبا

بالنسبة لأولئك الذين لا يحبون المشي ، توجد حافلات صغيرة تعمل من ميسيتا إلى القرى المجاورة لها مثل Mazeri و Mele و Lentekhi و Soli. ومع ذلك ، قد لا يكون جدولها الزمني ثابتًا وأفضل طريقة للاستفادة من وقتك المحدود هنا ، هو أخذ سيارة أجرة للوصول إلى تلك القرى الجميلة.

وتعتبر قرية أوشغولي، التي تقع على بعد ساعتين أو ثلاث ساعات فقط من ميستيا، أعلى مستوطنة في أوروبا على ارتفاع 2200 متر فوق مستوى سطح البحر. يقع هذا الموقع للتراث العالمي لليونسكو عند سفح جبل شخارا ويوفر إطلالات رائعة على جبال الثلجية الجميلة، وأبراج الدفاع في العصور الوسطى والمنحدرات الخضراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق